القائمة الرئيسية

الصفحات

اَخر الأخبار [LastPost]

سامسونج اغلقت أخر مصنع هواتف لها في الصين


صرحت شركة سامسونج يوم الأربعاء أنها أوقفت إنتاج الهواتف المحموله في الصين حيث أنها تضررت من دخولها في منافسه مع الشركات المحليه في أكبر سوق للهواتف الذكيه عالميا وتم إغلاق هذا المصنع نتيجة خفض إنتاج الشركه في مصنعها القائم في مدينة هويتشوالجنوبيه في شهر يونيو الماضي كما أنها أوقفت سابقامصنعا آخر في نهاية العام الماضي مما يدل علي شراسة المنافسه عليها في البلاد.
وكان هذا التوقف نتيجة نقل شركات آخري من الصين بسبب ارتفاع تكاليف اللأيدي العامله والتباطؤ الإقتصادي وهناك العديد من الشركات قررت أيضاً أن تغلق مصنعها للهواتف الذكيه في الصين مثل شركات سوني اليابانيه لتكتفي بالصناعه في تايلاند أما آبل هي التي لا زالت تنتج غالبية أجهزتها في الصين .
 

وأدي ذلك الي إنخفاض حصة سامسونج من السوق الصينيه الي 1% في الربع الأول من العام الحالي
مقارنة بنحو 15% في منتصف عام 2013, حيث أنها خسرت هذه الحصه لصالح علامات
تجاريه محليه نمت بسرعه هائله مثل هواوي , وشاومي, وهذا ما صرحت به شركة أبحاث
السوق ( كاونتر بوينت ).
وصرح أيضا محللين بما يفيد أن المستهلكين في الصين يفضلون الهواتف الذكيه التي يكون
سعرها منخفض والتي تنتجها الشركات المحليه . أما الهواتف التي تتميز بالرياده فيفضلون
شركتي آبل , وهواوي, ولهذا يكون من الصعب علي سامسونج استرجاع مكانتها.
وصرحت شركة سامسونج أنها ستواصل المبيعات في الصين في محاوله منها لاسترجاع
مكانتها وتعزيز ثقة العملاء فيها مره آخري . وصرحت الشركه أنها سوف تعيد تخصيص
معدات الانتاج لموافع التصنيع العالميع الآخري , معتمده في ذلك علي إستراتيجية الإنتاج
العالميه الخاصه بنا مستنده في ذلك تاي احتياجات السوق".
وفي السابق كانت سامسونج قد أسست آخر مصنع ستغله في الصين في عام 1992, وكان يحتوي علي
6000 عامل وأنتجت فيه أكثر من 63 مليون وحده في عام 2017. ولابد أنن ننوه أن سامسونج أنتجت خلال ذلك العام حوالي 394 مليون جهاز في جميع أنحاء العالم وهذا ما تضمنه التقرير السنوي .
 

وهنا لابد أن ننوه الي أن سامسونج اتجهت في السنوات الأخيره الي انتاجها في الهند وفيتنام
حيث أنها من الدول المنخفضة التكلفه.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات